القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر المواضيع

التسويق بالعمولة خطوة بخطوة (مع الأرباح) + أفضل الشركات

التسويق بالعمولة خطوة بخطوة (مع الأرباح) + أفضل الشركات

التسويق بالعمولة كورس خطوة بخطوة ومع أفضل الشركات

التسويق بالعمولة هو أحد أهم مجالات الربح من الانترنت والتي يمكنك أن استثمار وقتك فيها لتأسيس مصدر دخل جيد لك من الممكن أن يغير حياتك 180 درجة.

ولكن الحصول على هذا القدر من الأرباح من الممكن أن يكون صعبا قليلا للمبتدئين ولكنه ليس مستحيلا على الإطلاق، وهذا ما سنتعرف عليه في سياق الموضوع من أمثلة على أرباح التسويق بالعمولة

فمجال الربح من الانترنت
يتطلب منك وجود بعض الخبرات والمهارات ومنها مهارة البحث، فما بالك بمجال أكثر تخصصا مثل التسويق بالعمولة، 

ولذلك عزيزي القارئ إذا كنت مبتدأ في هذا المجال دعني أخبرك أنك وصلت إلى أفضل دليل للتسويق بالعمولة في المحتوى العربي، وستجد في هذا الدليل جميع المعلومات التي تحتاجها للبدئ والوصول إلى النجاح في مجال التسويق بالعمولة.

ما هو التسويق بالعمولة وكيف يعمل

من المعروف أن التسويق بالعمولة هو أحد طرق الربح من الإنترنت والتي لا يشق لها غبار من ناحية الربحية سواءً للشركات أو للمسوقين، ولكن لكي نعرف هذا المجال بشكل أدق، يمكننا القول:

أن التسويق بالعمولة هو طريقة تسويقية ترتكز على توفير تكلفة التسويق للشركات وتقوم على إتاحة الفرصة للأفراد لكي يتمكنوا من جني أرباح من خلال عملهم في هذا المجال. وبالتالي فإن التسويق بالعمولة هو تسويق منتجات الغير في مقابل الحصول على عمولة

ولأن المسوق لا يحصل على راتب أو عمولة من الشركة إلا في حالة حصول عملية بيع من خلاله للشركة أو برنامج الافلييت الذي يعمل معه، وهذا هو السبب الرئيسي الذي يجعل هذه الطريقة التسويقية من الطرق الأقل تكلفة للشركات.

وفي هذا الزمن فإن كل دولار يمكنك توفيره هو دولار مهم ولا يجب عليك التفريط فيه، ولهذا نرى هذا الانتشار الكبير لهذا المجال لما فيه من فاعلية في زيادة المبيعات للشركات وربحية عالية للمسوقين.

وحتى بالنسبة للأفراد أو المسوقين الذين يعملون لحسابهم الخاص فإن هذا المجال من المجالات التي يمكن احترافها بدون أي رأس مال يذكر، وكل ما ستحتاج إليه هو استثمار مبالغ رمزية في إنشاء الأصل التسويقي الذي ستعمل على ترويج المنتجات من خلاله.

وفي التسويق في العمولة هذا سوف نتعرف على كل ما تحتاج إليه لكي تبدأ في الربح من التسويق بالعمولة حتى إن كنت مبتدأ.

كيف تعمل منظومة التسويق بالعمولة

التسويق بالعمولة خطوة بخطوة (مع الأرباح) + أفضل الشركات

من البديهي أن هذا المجال هو وسيلة تسويقية أقل تكلفة بالنسبة للشركات ولذلك نجدهم يتعاملون مع هذا الطريقة من خلال إتاحة الفرصة للأفراد للربح من خلال جلب مبيعات لهم ولمنتجاتهم.

ولكننا هنا في موضوع التسويق بالعمولة نهتم بالمنظور الفردي وبالمنظور الخاص بالراغبين بدخول هذا المجال والعمل لحسابهم الخاص كأفراد مستقلين، من خلال التعامل مع برامج افلييت مختلفة ومتنوعة.

وتعمل هذه المنظومة بالنسبة للفرد كالتالي:

  • وجود أصل تسويقي خاص
  • وجود زيارات بمعدل يومي
  • وجود إعلان خاص بالمنتج الذي تريد ترويجه
  • تحول الزوار إلى مشترين
  • الحصول على عمولة عن كل عملية بيع تتم من خلالك
المقصود بالأصل التسويقي هو إما قناة على اليوتيوب أو موقع الكتروني، أو صفحة متفاعلة على أحد منصات التواصل الاجتماعي، ولكن من بين أنواع الأصول التسويقية فإن الموقع الإلكتروني هو الأفضل على الإطلاق بالنسبة لمجال التسويق بالعمولة.

والسبب في ذلك هو وجود حرية التحكم بشكل كامل في الموقع وهو ما ليس متوفر في حالة العمل على قناة على اليوتيوب أو من خلال صفحة على أحد منصات التواصل الاجتماعي،

وعلى الرغم من ذلك فإن الأصول التسويقية على خلاف الموقع الإلكتروني لها أهميتها ولها فاعليتها وليس من الحكمة ان نجزم بعدم جدواها للمسوقين، ولكنها من الممكن أن تكون مناسبة لبعض أنواع النيتشات وليس جميعها.

ومن الحكمة اعتبارها كطرق ثانوية للتسويق يمكنك من خلالها إرسال الزيارات إلى موقعك وبالتالي زيادة فرصة الربح، تذكر أن الزوار هم أساس النجاح بشكل رئيسي. وفي دليل التسويق بالعمولة سوف نتعرف على طرق جلب الزيارات لموقعك.

ارباح التسويق بالعمولة - كم ستكون خلال سنة من العمل - دراسة حالة

كم ستكون أرباح التسويق بالعمولة بعد البدئ في هذا المشروع؟ هذه من الأسئلة الشائعة دائمة التردد خصوصا قبل اتخاذ قرار البدئ في هذا المشروع، وسنحاول الإجابة على هذا السؤال في هذه المقالة من خلال 4 حالات ناجحة تمكنت من الحصول على معدل أرباح شهري ممتاز.

ولكن للمعلومية فإن هذه الحالات قد حصلت على تعليم مكثف خلال هذه السنة، أي ان تعلم هذا المجال والعمل في المشروع الخاص بهم وتطويره حصل في نفس الوقت، وتمكنوا من رفع معدل الربح الشهري من 0 الى الاف الدولارات خلال مدة سنة او اقل.

وسوف نتعرف على كيفية حصولهم على هذا التعليم والذي مكنهم من الحصول على الأرباح.

طبعا هذه النتائج حصلت للمحتوى الأجنبي ولكي أكون واقعيا فإن هذه الأرباح من المحتوى العربي تحتاج الى وقت أطول ولكنها ليست مستحيلة، فإذا كنت قد اخذت قرارك بالعمل على المحتوى الأجنبي فهذا الموضوع سيكون بمثابة محفز قوي لك للاستمرار حتى النجاح.

1- قصة نجاح Jerry

ارباح التسويق بالعمولة

في بداية عام 2018 بدأ Jerry مسيرته في الربح من الانترنت ولم يكن يملك أي خلفية في أي مجال، ولكن من خلال الاشتراك في منصة Wealthy Affiliate استطاع ان يتعلم اساسيات التسويق بالعمولة وتمكن من تطبيق هذه الأساسيات التي تعلمها، وعلى مدى العشرة اشهر التالية استطاع ان يرفع معدل أرباحه الشهري الى ارقام ممتازة.

خلال عشرة اشهر تمكن من رفع معدل الأرباح من 0 الى 6200 دولار.
نصيحته للمبتدئين: لكي تكون ناجحا ركز على الدروس وتعلم النقاط التي يقوم الأشخاص بمشاركتها

2- قصة نجاح Grace

ارباح التسويق بالعمولة

بحسب كلام Grace انها ام لطفلين ويتوجب عليها البقاء في المنزل اغلب الوقت لرعاية اطفالها وبالتالي لا يوجد لها متسع من الوقت للحصول على وظيفة ثابتة، وأصبحت مضطرة لإيجاد وسيلة لكسب المال من المنزل، وتعرفت على موقع Wealthy Affiliate وقررت الانخراط في الدروس لكي تتعلم التسويق بالعمولة.

وكانت النتيجة هي انها خلال سنة تمكنت من من رفع معدل الربح من 71$ شهريا الى 4900 دولار شهري.
وللمعلومية فإن الموقع عمره سنتين ولكن لاحظ عزيزي القارئ هذه النقلة في معدل الأرباح

كلمتها للمبتدئين: هي انها دليل حي ان العمل الجاد والمستمر هو سبيل النجاح الوحيد

صفحة Grace على Wealthy Affiliate

3- قصة نجاح Miren

ارباح التسويق بالعمولة

على الرغم ان Miren قد انضمت لموقع Wealthy Affiliate في 2016 الا انها لم تأخذ الامر بجدية حتى عام 2017، وبدأت بتطبيق ما تعلمته من موقع Wealthy Affiliate وفي شهر اكتوبر 2018 أي بعد سنة من العمل أصبحت تربح مبالغ معتبرة شهريا.

تمكنت من رفع معدل الربح من 0 الى 1357 دولار شهريا خلال سنة
نصيحتها للمبتدئين: هي اتباع التمارين واكمال جميع المهام وعد الاستسلام نهائيا

4- قصة نجاح Zarina

ارباح التسويق بالعمولة

Zarina تقول انها بعد يومين من التسجيل بالعضوية المجانية قررت الانتقال الى العضوية المدفوعة وعدم إضاعة الوقت، وبدأت بالتعلم من خلال المصادر التعليمية الحصرية لأصحاب العضوية المدفوعة. وفي شهر اكتوبر 2017 بدأت موقعها الالكتروني للربح من التسويق بالعمولة وبدأت في ترويج منتجات موقع امازون.

بعد 6 اشهر من العمل أصبحت تربح 172 دولار شهريا، وبعد 6 اشهر أخرى ارتفع معدل الأرباح الشهري ليصل الى 1585.
نصيحتها للمبتدئين: اتبع التمارين، تواصل مع الأعضاء الاخرين والقيام بالعمل والتحلي بالصبر. بالإضافة الى انها ذكرت الصبر والعمل ومعرفة جيدة بالسيو SEO ستجعلك تنجح في مشروعك.


كما ترى فإن جميع النتائج حدثت خلال فترة قصيرة نسبيا وكانت اقل من سنة وبالتالي فإن النجاح لا يعتمد على عامل الوقت الا في شيء يسير، اما اهم شيء للنجاح هو وجود المعرفة الأساسية بمهارات السيو SEO بالإضافة الى الاستمرار والمثابرة وعدم الاستسلام وهذا في رأيي اهم شيء لكي تنجح.

اما بخصوص Wealthy Affiliate فهو عبارة عن منصة تعليمية مخصصة لتعليم التسويق بالعمولة من الصفر وخطوة بخطوة للمبتدئين وعلى مدى السنوات القليلة الماضية اصبح موقع Wealthy Affiliate هو الموقع الأول لتعليم التسويق بالعمولة،

هذا الموقع يعلمك كل ما تحتاج اليه للربح من مجال التسويق بالعمولة، فسوف يعلمك مهارات السيو SEO الضرورية وكيفية تطبيقها على موقعك الالكتروني وسوف تتعلم كيفية اختيار المنتجات المناسبة لموقعك لكي تقوم بترويجها والربح منها.

هناك عضوية مجانية في الموقع وتتيح لك استخدام بعض الأدوات كأداة تحليل الكلمات المفتاحية وإمكانية انشاء موقع وورد بريس مجاني عن طريق الاستضافة الخاصة بهم، بالإضافة الى إمكانية بعض الدروس المتاحة.

وبعد أن تعرفنا على أرباح التسويق بالعمولة الخاص بالمبتدئين ما رأيك أن تتعرف على أرباح أحد أهم المحترفين في هذا المجال من خلال الفيديو التالي:

كيف تبدأ في التسويق بالعمولة

من السهل على أي شخص يبدأ في التسويق بالعمولة ولكن ليس من السهل أن تنجح في ذلك، وكما حصل معي شخصيا ففي عام 2015 بدأت مسيرتي في مجال الربح من الإنترنت وكنت اريد الربح بأكبر قدر واسرع وقت لذلك قمت باستهداف السوق الأجنبي فورا،

ولكن لم تكن هناك أي خطة أريد اتباعها للربح سواءً التسويق بالعمولة وغيره من المجالات الربحية، تمكنت في البداية من جلب الزيارات لموقعي ولكن لم يكن الأمر مربحا،

والسبب في ذلك هو ضعف كثافة الزيارات، 20 أو 30 أو 40 زيارة في اليوم لن تكون كافية للربح خصوصا أنني كنت أعمل على نيتش عام ولم اركز جهودي في المنافسة على نيتش محدد.

ولك أن تعلم أن معدل التحويل الطبيعي لا يتجاوز 5% في أحسن الأحوال، أي أنك يجب أن ترسل على الأقل 100 شخص بشكل يومي إلى صفحة بيع المنتج لكي تتم بيعة أو أثنين من خلالك وبالتالي حصولك على عمولة.

موقعي الأول لم يكن يحصل على زيارات كبيرة فما بالك بشأن جعل هؤلاء الزوار أن يضغطوا على الإعلان ويتوجهوا لصفحة البيع، صعب أليس كذلك.

في الحقيقة الأمر لم يكن ليكون صعبا لو أنني تمكنت من إجادة بعض مهارات السيو
لا أريدك عزيزي القارئ أن تقع في الأخطاء التي كلفتني الكثير من الوقت والجهد في بداياتي في مجال الربح من الانترنت، ولهذا قمت بإعداد هذا الدليل الخاص بالتسويق بالعمولة حتى تتلافى جميع الأخطاء التي حصلت لي.

وفيه هذا الدليل سأقوم بتبسيط الشرح من خلال النقاط الخاصة لكي تسهل عليك عملية النجاح، ومن المفترض أن جميع الكورسات الجيدة أن لا تخلوا من هذه النقاط التالية التي سأذكرها:

التسويق بالعمولة: اختيار النيتش

لعل اهم خطوة عند الحديث عن التسويق بالعمولة هو النجاح في اختيار النيتش الأنسب لك، تذكر أن جميع النيتشات التي تلقى اقبالا من الزوار في محركات البحث هي نيتشات مربحة، 

ولكن الفرق يكمن في مدى تناسبها مع ميولك وتوجهاتك الشخصية، لا تستهن عزيزي القارئ بجانب الميول الشخصية، فاختيار لنيتش لديك ميول شخصية بخصوصه سوف يساعدك لاحقا عندما تبدأ في عملية إنشاء المحتوى.

ومن الطبيعي أن تمتلك خبرة ومعرفة عن النيتش الذي تحبه وتميل لديه، وهذا هو مربط الفرس حيث ان الخبرة والمعرفة بخصوص أي نيتش من شأنها أن تجعلك مبدعا في إنشاء محتوى جذاب للزائر.

ولكن وعلى الرغم من ذلك هناك بعض الاشتراطات التي يجب عليك اخذها في الاعتبار عن اختيار النيتش حتى تزيد من فرصة النجاح لأقصى حد، وأيضا حتى تضمن أن جهودك لن تضيع سدى خصوصا أن بعض النيتشات ليس لديها أي إقبال وبالتالي ندرة أو قلة مصادر الربح.

وفي تجربتي في عام 2015 التي فشلت فشلا ذريعا وعلى الرغم من ذلك كانت تجربة مفيدة للغاية واكتسبت منها خبرات ضرورية، لك أن تعلم أن النيتش العام الذي اخبرتك عنه هو نيتش إخباري.

تخيل عزيزي القارئ ماهي المنتجات التي يمكنني ترويجها في ظل عملي في نيتش اخباري عام ولم يكن في الحقيقة نيتش عن أخبار بلد ما ، بل نيتش مخصص لجميع الأخبار التي تصدر.

وعلى الرغم من الزيارات القليلة التي كنت أحظى بها إلا أنه كان من المستحيل أن أتمكن من الربح من خلال هذا الموقع خصوصا إنني كنت أحاول ترويج منتجات أمازون عليه.

أعلم أن 35-40 زيارة في اليوم في المحتوى الأجنبي كانت بداية مبشرة على الأقل عند استخدام إعلانات ادسنس، ولكن القشة التي قصمت ظهر البعير هي ميولي الصحفية لم تكن ذات شان، ومن الواضح أن الموقع كان هدفه الربح فقط،

لذلك كان من المستحيل بالنسبة لي أن استمر في هذا النيتش.

من المؤكد أن الصورة اتضحت معك بخصوص أهمية اختيار النيتش المناسب، ونجاحك في هذه الخطوة بداية النجاح، عدم النجاح في اختيار النيتش من شأنه أن يحتم على مشروع التسويق بالعمولة الخاص بك بالفشل، لذلك احرص على دراسة السوق والتأني في الاختيار من خلال النقاط التالية:
  • تأكد من وجود إقبال على النيتش
  • من الأفضل وجود ميول شخصية لهذا المجال
  • المنافسة المعتدلة
من الجيد اختيار نيتش لديه منافسة بسيطة وسهلة ولكنه ليس ضروري خصوصا أننا نحدث عن مشروع للربح وهو التسويق بالعمولة لذلك إن كان النيتش الذي تمتلك ميولا شخصية بخصوصه يتسم بالمنافسة العالية فلا بأس باختياره ولكن تذكر أنك ستحتاج لوقت أطول للوصول للنجاح.

وتذكر أنك لست مجبرا على اختيار نيتش واحد والعمل فيه بل يمكنك اختيار عدة نيتشات والعمل على عدة مواقع، ولكن اترك هذا الأمر لوقت لاحق وركز على موقعك الأول.

قياس الإقبال على النيتش

التسويق بالعمولة خطوة بخطوة (مع الأرباح) + أفضل الشركات
وللقيام بهذه الخطوة البسيطة فقط قم بالدخول إلى مخطط الكلمات الرئيسية الخاص بجوجل أو أداة Ubersuggerst المجانية وابحث عن الكلمة الرئيسية الخاصة بالنيتش الذي تريد قياس الإقبال عليه، وقم بتحديد معدل عمليات البحث لهذه الكلمة.

كما نرى في الصورة السابقة فإن نيتش السيارات يحظى بإقبال ممتاز، وعلى الرغم أن نيتش السيارات هو نيتش واسع إلا أننا نستطيع التعمق أكثر للوصول إلى نيتش اضيق واكثر تخصصا والذي من شانه أن يقلل مقدار المنافسة.

إذا وجدت عمليات بحث تجري بخصوص هذه الكلمة فاعلم أن هناك إقبالا، ومبدئيا هذا النيتش هو نيتش جيد ولديه إمكانات للربح في المستقبل، بشكل عام أي نيتش يلقى إقبالا لا بد أن يكون مربحا.

قياس المنافسة على النيتش

ولقياس المنافسة على أي نيتش تختاره يجب عليك أن تتعلم مهارة تحليل صفحة نتائج البحث الأولى، فمنها يمكنك معرفة مدى المنافسة الذي أنت بصدده، وللقيام بذلك يجب معرفة مقدار الأوثورتي والروابط الخلفية لكل موقع يظهر في نتيجة البحث، بالإضافة إلى جودة المحتوى المقدم.

وللقيام باختيار النيتش بطريقة مفصلة: كيفية اختيار النيتش الأفضل والأكثر ربحا

التسويق بالعمولة: إنشاء الموقع

بعد أن تختار النيتش يأتي الدور هنا لإنشاء موقعك أو قناتك أو أيا كان الأصل التسويقي الذي تريد العمل به، قد يقع البعض في حيرة بخصوص المنصة التي يجب عليهم إنشاء موقعهم فيها، خصوصا ما بين بلوجر وورد بريس.

في الحقيقة أن كلا المنصتين لديهما ميزات وعيوب، ولكن بشكل عام فإن وورد بريس هو الأفضل من ناحية التحكم في ملفات الموقع ولكنه يتطلب منك استضافة مدفوعة.

أما بخصوص بلوجر فهو معقد بعض الشيء من ناحية التعامل مع الاكواد ولكنه يشكل خيار مناسب للأشخاص الذين لا يريدون دفع قيمة الاستضافة، ولكن تذكر اختيار قالب جيد.

وللقيام بإنشاء موقع وورد بريس مجاني وباستضافة مجانية واحترافية: كيفية انشاء مدونة ووردبريس مجانية

تذكر أنك ستحتاج إلى نطاق دومين حتى يظهر الموقع بطريقة احترافية ويبث بعض المصداقية للزوار حتى يتأكدوا أن خبير بمجالك التي تحدثهم عنه من خلال الموقع.

احرص على إظهار موقعك بطريقة احترافية، فانت ستحتاج إلى الحصول على ثقة عملائك حتى تنجح في مجال التسويق بالعمولة.
نقاط مهمة عند إنشاء الموقع الالكتروني:
  • تأكد من وجود شهادة الأمان SSL فهي مهمة للسيو SEO.
  • احرص على تنسيق موقعك بطريقة محببة وغير منفرة للزائر.
  • قم بتركيب قالب جيد، ويفضل أن يكون قالبا مدفوعا.
  • اكتشف وتعمق في النظام الذي قررت استخدامه لإنشاء الموقع.
عند إنشاء الموقع فمن المرجح أن تواجهك مشاكل تقنية، ولكن لا بأس في ذلك فهناك نسبة كبيرة أن يوجد حل لها على الانترنت لذلك لا تتوقف عن البحث عن الحل، هناك بعض المشكلات التي ستوجب عليك أن تحلها بنفسك، ولا بأس في ذلك كلما حللت المشكلات بنفسك كلما اكتسب خبرة أكبر.

تذكر أن تقوم بتحميل الإضافات الخاصة بالسيو في موقعك كإضافة yoast التي تساعدك على إعداد موقع الوورد بريس الخاص بك بطريقة متناسبة مع معايير السيو SEO.

معايير السيو SEO التقني هي أشياء بسيطة يجب على كل صاحب موقع إعدادها حتى يصبح موقعه جاهزا لنشر المحتوى واستهداف الزوار من محركات البحث.

بالنسبة لبلوجر تأكد من شرائك لقالب سريع، فالسرعة هنا هي عامل مهم للغاية لتصدر نتائج البحث، أما بخصوص وورد بريس فتأكد من جودة الاستضافة التي تتعامل معها. والأفضل لك القيام بذلك على استضافة بلوهوست من خلال الخطوات التالية:

  • قم باختيار الاستضافة الاساسية (3.95 دولار شهريا)
  • قم باختيار اسم دومين لموقعك ( بلوهوست يمنحك دومين مجاني عند شراء الاستضافة)
  • قم بإكمال معلومات الحساب ومعلومات الفوترة لإتمام عملية الدفع
  • قم بالنقر على موافقة وها أنت ذا تمتلك مدونة ووردبريس 

شرائك لاستضافة على بلوهوست سيتيح لك الوصول إلى استضافة سريعة للغاية بالإضافة إلى حصولك على اسم نطاق (دومين) مجاني.

لا تنسى تفعيل الإضافة الخاصة بجمع العناوين البريدية لزوارك فهذه الإضافة مهمة للغاية ومن خلالها سوف تربح أغلب الأموال في المستقبل، لذلك نصيحتي هي أن تقوم بجمع العناوين البريدية منذ اليوم الأول.

لا تنسى أيضا التسجيل في تحليلات جوجل وأدوات مشرفي المواقع لتسليم خريطة الموقع لجوجل.

التسويق بالعمولة: استهداف الكلمات المفتاحية

بعد إنشاء الموقع واعداده بطريقة متناسبة مع معايير تحسين محركات البحث يأتي الدور على اختيار واستهداف الكلمات المفتاحية، وبما أنك وصلت إلى هذه المرحلة يجب أن تعلم أنك أصبحت في خضم عملية إنشاء او كتابة المحتوى.

ومن المهم أن تختار الكلمات المفتاحية التي من شأنها أن تجلب لك الزيارات من محركات البحث، من البديهي وأنك صاحب موقع جديد أن تبتعد عن الكلمات المفتاحية ذات المنافسة الأقوى.

وبدلا من ذلك قم بالتركيز على الكلمات المفتاحية ذات المنافسة الأسهل، ابتعادك عن الكلمات المفتاحية قوية المنافسة لن يكون بشكل دائم، ولكن على الأقل حتى تتمكن من تصدر نتائج البحث للكلمات السهلة في مجالك.

استهداف الكلمات المفتاحية بطريقة خاطئة من شأنه أن يحتم على منشورك بالضياع في ملايين نتائج البحث الموجودة على الإنترنت، لذلك من المهم أن تعرف ما هي المعايير المهمة التي يجب التركيز عليها عند اختيار كلمة البحث المراد استهدافها. وهي كالتالي:
  • وجود معدل اقبال شهري مناسب على الكلمة
  • منافسة معقولة
  • إمكانية أنشاء محتوى حول هذه الكلمة
ومن خلال التركيز على النقاط الثلاث السابقة ستتمكن من إيجاد كلمات مفتاحية مناسبة لك، ومن الوارد أن تتصدر نتيجة البحث فور نشرك للمنشور، بشرط أن تكون المقالة ذات جودة وقيمة مضافة للزائر، وتم فيها احترام معايير البحث واستهداف الكلمة المفتاحية في المقالة بطريقة جيدة.

ولكي تقوم باستهداف الكلمة المفتاحية بطريقة ناجحة في مقالتك يجب عليك التركيز على:

  1. استخدام الكلمة المفتاحية في عنوان المقالة.
  2. استخدام الكلمة المفتاحية في أول 160 حرف من المقدمة.
  3. استخدام الكلمة المفتاحية في الترويسات H1 H2 H3 H4.
  4. استخدام الكلمة المفتاحية في اسم الصورة قبل رفعها من سطح المكتب.
  5. استخدام الكلمة المفتاحية في خصائص وشرح الصورة.
  6. استخدام الكلمة المفتاحية بطريقة تلقائية في جسم المقالة حيث يجب أن توجد الكلمة المفتاحية مرة أو مرتين كل 100-150كلمة.
  7. استخدام الكلمة المفتاحية في وصف المقالة.
  8. ابتعد عن الحشو الزائد.
  9. لا بأس باستخدام مرادفات الكلمة المفتاحية.
التزامك بالنقاط السابقة عند كتابة المقالة يضمن لك النجاح في استهداف الكلمة المفتاحية من خلال المقالة.

من المهم أن تعرف أن اختيار الكلمى المفتاحية المناسبة لك بناءً على مستوى المنافسة ومدى الإقبال من المهارات الأساسية لتحسين محركات البحث SEO، ولكي تتمكن من تحسين هذه المهارة يجب عليك أن تمارسها بشكل مستمر حتى ترى النتائج تظهر من خلال جلب الزيارات من محركات البحث.

عند تحليل المنافسة الخاصة بكلمة مفتاحية ما تود استخدامها يجب عليك أن تقوم بالمرور على النتائج التي تظهر في الصفحة الأولى ومحاولة تحليل المحتوى المتصدر، وبالتالي الحصول على فكرة عن طول المقال المطلوب منك حتى تتمكن من التصدر.

بالإضافة إلى ذلك يمكنك معرفة مدى جودة المقالة بشكل عام، والبحث عن النقاط التي تم إغفالها في هذه النتائج، ومن ثم تضمينها في مقالتك حتى يظهر محتواك بأفضل شكل وجودة ممكنتين.

وقد يصح القول أنه كلما زاد معدل الإقبال على كلمة مفتاحية ما، كلما زادت المتنافسة عليها، ومن الطبيعي أن تقوم الموقع القوية باستهداف الكلمات المفتاحية ذات الإقبال العالي، وبالتالي ارتفاع معدل المنافسة.

إذا كنت ريد التفصيل في هذا الموضوع: كيفية اختيار وتحليل الكلمات المفتاحية

التسويق بالعمولة: إنشاء المحتوى

هنا نكون قد وصلنا إلى القسم الأهم في مجال التسويق بالعمولة وهو القس الذي سوف يستنزف جهودك ووقتك فيه، وهو إنشاء المحتوى.

هذه الخطوة قد تكون أهم خطوة وأكثر خطوة متطلبة من ناحية الاستمرارية والجودة، فمن الوارد أن تخطئ في أحد النقاط السابقة أو التالية، ولكن تجد أنك لم تتضرر بشكل كبير.

على العكس من هذا فإن الفشل في الخروج بمحتوى حصري وذو جودة من شانه أن يحتم على منشورك بالضياع في ملايين النتائج وبالتالي الفشل في جلب الزيارات.

ولعلنا نعود إلى النقطة وهي اختيار النيتش وتعرفنا فيها على أن أحد أهم عوامل اختيار النيتش هو وجود معرفة وميول شخصية لهذا النيتش، تنبع أهمية هذا العامل في إمكانية إنشاء محتوى متميز بناءً على خبرتك ومعرفتك به.

لذلك احرص على اختيار النيتش المناسب لك، حتى إن لم تكن تمتلك معرفة معينة في نيتش ما، فلا بأس في ذلك يمكنك البدئ في البحث والتعلم وهذا مالا يوفره لك أي كورس سواءً كان مدفوعا أو مجانيا.

البحث هو من المهارات المهمة للخروج بقطعة جيدة من المحتوى المتميز والذي من شأنه أن يجذب الزيارات لموقعك، وبالتالي فرص ربح أكبر لك ولمشروعك.

حتى وإن حصل خطأ في اختيارك للنيتش الذي تستطيع إنشاء محتوى فيه لا تقلق وتيأس وقم بالبدئ من جديد ومن خلال نيتش اخر.

ولكن من المهم أن تعرف أن عملية إنشاء المحتوى هي اهم عملية في مجال التسويق بالعمولة بلا منازع على الإطلاق، والدليل على ذلك هو حتى وإن كان موقعك قويا وقديما على الانترنت، ولكنه يقدم محتوى سيئ للزوار فمن المستحيل على الإطلاق أن يتصدر نتائج البحث.

تذكر أن المحتوى الجيد هو الذي يبقي الزائر لأطول مدة ممكنة في الموقع، مدة بقاء الزائر هو من المقاييس المهمة التي يستخدمها جوجل في قياس أداء الموقع بالتالي يعرف ما هو الترتيب المناسب لهذا الموقع.

هناك مقولة في عالم التسويق على الإنترنت وهي (المحتوى هو الملك)، وبالفعل فإن المحتوى هو العامل الرئيسي لاستشراف مدى إمكانية نجاح المشروع.

بعد أن تنتهي من المحتوى الذي قمت بإنشائه ولكي تتأكد من جدواه وفائدته للزائر، قم بعمل مقارنة بسيطة مع النتائج التي تظهر في الصفحة الأولى، وركز على النقاط والفقرات، هل مقالتك شاملة.

بالإضافة إلى وجود روابط خارجية من مواقع معروفة في نفس مجالك، وتكمن فائدة هذه الروابط في أنها تشكل مصدرا داعما للمعلومات التي ذكرتها في مقالتك.

ولا تنسى أيضا أن تحاول كتابة مقالة أطول من المنافسين، وفي الحقيقة أن هذه هي إحدى الاستراتيجيات المستخدمة بكثرة بين المواقع الإلكترونية للمنافسة على ترتيب أعلى، وهي كتابة مقالات أطول أو استراتيجية ناطحة السحاب كما هي معروفة في المحتوى الأجنبي.

نجاحك في الخطوات السابقة من شأنه أن يجلب الزوار لموقعك، حتى وإن كنت لا تستهدف مجال التسويق بالعمولة فالخطوات السابقة ستساعدك على النجاح حتى وغن كنت تريد التسويق لمنتجاتك أو خدماتك الخاصة.

التسويق بالعمولة: اختيار المنتج

بعد أن تنجح في الخطوات السابقة يأتي الدور الان على اختيار المنتج المناسب لك ولزوارك، ولكي تقوم بذلك يجب أن تعرف ما نوعية المنتج الذي تريد ترويجه، فهناك نوعين رئيسيين من المنتجات التي يتم ترويجها على الانترنت من القبل المسوقين:

النوع الأول: المنتجات الملموسة

وهذه المنتجات هي الأكثر شيوعا بين المستهلكين بشكل عام والمنتجات الملموسة هي التي تأتي على شكل طرد بريدي على الأغلب

النوع الثاني: المنتجات الرقمية

وياتي هذا النوع على شكل منتجات رقمية مباشرة على البريد الإلكتروني أو من خلال حساب خاص على موقع البائع، وتتسم هذه المنتجات بارتفاع نسبة العمولة عند الترويج لها،

ولكنها قد تكون أصعب من المنتجات الملموسة عن الحديث عن التسويق بالعمولة.

اختيار المنتج يقع على عاتقك أنت، فمن خلال البيانات التي ستحصل عليها من تحليلات جوجل ومن خلال معرفة طريقة التفاعل التي يقوم بها زوارك على الموقع حينها ستتمكن من اختيار منتج جيد لتسويقه عليهم.

يجب أن يكون المنتج من ضمن النيتش الذي تعمل فيه وإلا لن يكون هناك أي نتائج تذكر، فمن غير المعقول أن تروج منتجا عن خسارة الوزن في موقع يتحدث عن السيارات.

بالإضافة إلى ذلك من المهم أن تعرف ما مقدار القدرة الشرائية لزوارك حتى تتمكن من ترويج منتجات تقع في النطاق السعري المناسب لهم، وبشكل عام فإن السوق العربي مازال ضعيفا ما عدى دول الخليج العربي.

أما بالنسبة للمحتوى الأجنبي فإن النطاق السعري المرتفع هو الأنسب لهم، بالطبع هذه المعلومات عامة جدا، وستحتاج إلى التحليلات المقدمة من جوجل للحصول على تفاصيل إضافية.

لكن لاتدع هذا الشيء يحبطك ولتعلم أن السوق العربي مازال في طور النمو وفي الآونة الأخيرة بدانا نرى برامج ومنتجات جاهزة للتسويق بالعمولة ونطاقها السعري معقول للغاية، قد تكون هذه فرصة أخرى لك وهي ان تقوم بإنتاج المنتجات وتسعيرها بطريقة مناسبة للمحتوى العربي.

ليس من الضروري أن تقوم باختيار منتج واحد وتقوم بترويجه على زوارك، بل يمكنك أن تروج أكثر من منتج مادام يندرج ضمن النيتش الذي تعمل فيه.

ولكن احرص على التنويع المدروس للمنتجات التي تريد تسويقها، واحذر من ترس موقعك بالإعلانات لمنتجات عديدة، هذا من شانه أن يجعل الزائر يفقد ثقته وسيجعله يظن أن الموقع مكرس فقط للربح وليس لمساعدته.

بعض المواقع المتميزة والناجحة في التسويق بالعمولة نجد أنها تختار تشكيلة من المنتجات والتي قد لا يتعدى عددها 10 منتجات وتقوم بترويجها من خلال صفحة واحدة اسمها أفضل المعدات أو أفضل الدورات الخ.

من الوارد أيضا أن تجد صعوبة في إيجاد المنتج المناسب لزوارك، حتى وإن كان يقع ضمن النطاق السعري المناسب لهم، ولكن لا بأس فهذا من الأمور الشائعة التي تحصل حتى لمحترفي التسويق بالعمولة، والحل بكل بساطة هو تجربة مختلف المنتجات حتى تجد المنتج المناسب لك. فالتجربة هنا هي مربط الفرس.

أيهما أفضل التسويق للمنتجات الرقمية أو الملموسة

حسنا قبل الإجابة سوف نشرح مزايا كل قسم ونترك لك القرار لتحديد الأفضل من بين هذين المجالين حيث ان كلاهما مربح.

كما تعرفنا مسبقا أن المقصود بالمنتجات الرقمية هي المنتجات تكون على شكل كتب رقمية او منتجات تعليمية او إرشادات لخسارة الوزن،

او البرامج التي تسهل عليك ترويج مدونتك كبرامج السيو، وكما تلاحظ المنتجات الرقمية لا تحتاج الا لإتمام عملية الدفع وسوف تحصل على المنتج فورا إما على بريدك الالكتروني أو على حسابك في موقع المنتج.

أما بالنسبة للمنتجات الملموسة فهي كافة المنتجات الاعتيادية التي تباع على الانترنت وتشمل الملابس والأجهزة والاثاث المنزلي كلها ملموسة وسوف تنتظر مدة من الوقت بعد إتمام عملية الدفع لوصول المنتج اليك.

وعادة تكون نسبة العمولة عند ترويج المنتجات الرقمية اعلى وقد تصل الى 90% وهو على النقيض تماما مع المنتجات الملموسة من موقع امازون التي تبدأ العمولة فيه من 1% بالمئة.

ولكن السبب الرئيسي هو ان النجاح في بيع وتسويق المنتجات الرقمية سيعلمك مهارة الاقناع من خلال استخدام المحتوى وصفحات الهبوط ورسائل البريد، حيث انه من الصعب ان تجعل الزائر يقوم بعملية شراء لمنتج ارشادي قد يجده في اليوتيوب او من خلال البحث في جوجل.

عليك ان تقنع الزائر بإن هذا المنتج هو المنتج الوحيد الذي سوف يجيب عن تساؤلاته ويحل مشاكله التي يبحث عن حلول لها، وعملية اقناع الزائر بشراء منتج رقمي قد يوجد بها صعوبة الى حد ما، لهذا السبب معدلات العمولة تكون مرتفعة للمنتجات الرقمية.

خاصة ان فكرة المنتجات الرقمية ليست رائجة خاصة عند مستخدمي الانترنت العاديين، وقد تكون بعض هذه المنتجات مجرد احتيال (Scam) وليس بها أي قيمة مضافة للمشتري، فتكون بالنسبة اليه مجرد اهدار لماله الخاص، هذه من أسباب الصعوبة في اقناع الزائر بالشراء.

بالطبع يوجد الكثير من المنتجات الرقمية المحترمة التي تضيف قيمة عالية للمشتري سواء في المجال التعليمي والارشادي او في المجال الخدمي.

ولكن اذا اردت ان تبدأ بتسويق المنتجات الرقمية فعليك باستهداف السوق الغربي، للأسف سوق المنتجات الرقمية محدود جدا في عالمنا العربي ومن الصعب ان لم اقل من المستحيل اقناع زائر عربي بشراء منتج رقمي يتحدث عن خسارة الوزن او عن طريقة التسويق باستخدام فيسبوك، لأسباب لا تخفى على الجميع.

المنتجات الرقمية وجدت طريقها الى قاعدة كبيرة من رياديي الاعمال في العالم الغربي واستطاعوا ربح مبالغ خيالية فقط من تسويق هذه المنتجات ومنهم هذا المدون الأسترالي الذي ربح في احد الأشهر اكثر 25 الف دولار.

بعض المنتجات الرقمية توفر لك فرصة إضافية للربح من نفس المشتري الذي قمت ببيع المنتج له مسبقا، هذه الطريقة هي عبارة عن ترقيات داخل المنتج، تسمى في المحتوى الغربي ب (UpSells) ، حيث توجد منتجات أخرى متعلقة بالمنتج الرئيسي الذي قمت ببيعه.

كمثال: قمت ببيع منتج يشرح طريقة اختيار النيتش الأكثر ربحا من الانترنت، وداخل هذا المنتج تجد منتجا إضافيا يعطيك كافة النيتشات المربحة ويوفر على المشتري عناء البحث.

هذا مثال بسيط، هناك منتجات ترقياتها مرتفعة السعر واحيانا اغلى من سعر المنتج الأساسي.

وبالتأكيد كل عملية ترقية تحصل داخل المنتج تحصل انتا على عمولتك من نفس المشتري مجددا، بعض المنتجات تحتوي على ما يصل الى 6 ترقيات بخلاف المنتج الأساسي.

لهذا افضل شخصيا تسويق المنتجات الرقمية.

اما في السوق العربي فتسويق المنتجات الملموسة افضل وقابل للنجاح،

التسويق للعمولة: ترويج المنتج

بعد أن تقوم باختيار المنتج الذي تعتقد أنه سيكون مناسبا لك ولزوار موقعك، يأتي الدور على الترويج له من خلال مدونتك، في حالة امتلاكك لموقع خاص بك فإن خيارات الترويج ستكون متعددة على خلاف اليوتيوب الذي يلزمك بوضع روابط الافلييت في صندوق الوصف، وهذا من أهم ميزات امتلاك موقع الكتروني.

وتستطيع من خلال موقع الإلكتروني أن تروج للمنتج من خلال إدخال الروابط في النصوص المحتوى الذي تقدمه، ويمكنك أيضا استخدام البنرات الإعلانية بكافية أشكالها علوية وجانبية وفي داخل الموضوع.

كما يمكنك تخصيص منشور وتقوم بعمل مراجعة عن منتج ما، مع ذكر رأيك الشخصي بكل مصداقية حيال هذا المنتج، أسلوب المراجعات هو من الأساليب الفعالة للغاية وهناك مواقع وقنوات كبيرة تقوم فقط على نشر المراجعات للزوار.

ولكن ولعل أهم طريقة للتسويق هي باستخدام البريد الإلكتروني، تعرفنا في فقرة سابقة على أهمية إعداد الإضافة الخاصة بجمع العناوين البريدية للزوار، والسبب هو أن أغلب الأموال التي يربحها المسوقين بالعمولة تأتي من خلال قائمتهم البريدية التي قاموا بجمعها منذ البداية.

في الحقيقة الكثير من المسوقين الذين لم يبدأوا بجمع العناوين البريدية قد شعروا بالندم لاحقا، خصوصا أنه كان باستطاعتهم أن يربحوا أموالا أكثر في حالة انهم بدؤوا بالجمع من اليوم الأول.

لذلك عزيزي القارئ احرص على تركيب الإضافة، وهناك إضافات مجانية مثل MailMuch والتي تتيح لك إمكانية انشاء استمارات تسجيل محببة للزائر.

عندما تحصل بيعة من خلالك فإن الموقع قد يكون هو الوسيط بين الزائر وبين حصولك أنت على العمولة، ولكن عندما تحصل على البريد الإلكتروني للزائر فأنت هنا تتواصل معه بشكل مباشر، ويمكنك إرسال رسائل بريدية ذات طابع شخصي له، وبالتالي إرتفاع معدل التحويل بشكل أكبر، وبالتالي أرباح أكثر.

هناك مقولة معروفة في أوساط محترفي التسويق بالعمولة وهي (المال في القائمة)، وهذا ينم عن أهمية جمع العناوين البريدية للزوار من اليوم الأول.

كذلك من الطرق الخاطئة في الترويج هو ارسال الزائر مباشرة إلى صفحة البيع، هذه الطريقة قد تكون ناجحة أحيانا خصوصا إن كنت تروج لمنتجات من شركات معروفة مثل أمازون أو جوميا.

ولكن من الخطأ إرسال الزائر إلى صفحة البيع إذا كان المنتج هو منتج رقمي، ولكن بدلا من ذلك قم بإنشاء صفحة هبوط متناسبة مع موقعك من ناحية الشعار والألوان، قم باستخدامها لتوضيح المشكلة وأبعادها التي يواجهها الزائر على شكل مقالة أو صورة أو انفوغرافيك، ووضح له أن الحل المثالي سيكون بشرائه للمنتج من خلال الرابط.

كذلك ومن الأفضل استغلال صفحة الهبوط في جمع العناوين البريدية، صفحة الهبوط ستكون بمثابة مرحلة الإقناع للزائر للقيام بعملية الشراء لذلك احرص على إعداد صفحة هبوط مناسبة.

في الحقيقة قد تكون قمت بإتمام الخطوات السابقة بشكل ناجح، ولكنك لم تجد أي نتيجة بعد، والسبب في ذلك هو عدم وجود صفحة هبوط مناسبة، وربما يكون السبب أيضا أن المحتوى في صفحة الهبوط ليس مناسبا لتحويل الزوار إلى مشترين.

لذلك من المهم أن تستمر في إنشاء صفحات هبوط وتجربتها بشكل متواصل.

قيامك بالخطوات السابقة هو مجرد أساسيات يجب القيام بها حتى تخطو أولى خطواتك في سبيل النجاح في التسويق بالعمولة، ولكن تذكر أن العامل الرئيسي للنجاح هو وجود زوار لموقعك بشكل دائم ويومي.

كيفية جلب الزوار لمشروعك في التسويق بالعمولة 

سبق أن تطرقنا أن الزوار هم العامل الرئيسي للنجاح في هذا المشروع، ولكن ومن الوارد أن تحصل لك بعض الإشكاليات من هذه الناحية، خصوصا من ناحية تذبذب معدل الزيارات اليومي أو من ناحية قلة الزيارات بشكل عام،

ولكن بشكل عام وبجانب إنشائك للمحتوى بشكل مستمر ومتواصل فإنك سوف تركز بقية جهودك في جلب الزوار لموقعك، وهذا هو أهم الركائز التي يجب عليك الاهتمام بها عند العمل في التسويق بالعمولة.

ولكن لا يجب عليك أن تستعجل في جلب الزوار بأعداد كبيرة، ولكن ركز على النمو المستمر لمعدل الزوار اليومي خصوصا من محركات البحث. 

من الوارد أيضا ان تشهد فترات تنخفض فيها معدلات الزيارات ولكن لا بأس ركز على التعويض من خلال الأساليب الأخرى، كذلك من المهم أن تقوم بتحديث المحتوى حيث أن المحتوى الذي يتم تحديثه باستمرار يزيد من الزوار بنسبة 10% على العكس من المحتوى القديم الذي يستمر بالنقصان بنسبة 10%.

من الجدير بالذكر أن أي مشروع تسويق بالعمولة يجب أن يحصل على زوار من محركات البحث بشكل رئيسي، وإلا فإن احتمال الفشل وارد وبشكل أكبر، مع وجود بعض الاستثناءات على حسب النيتش.

والسبب هو أنك ومن المستحيل أن تستمر بجلب الزوار بشكل يدوي من المصادر الأخرى، والأفضل هو التركيز على مصادر الزوار المستدامة وهي محركات البحث.

وعلى الرغم من ذلك لا يجب عليك أن تتغاضي عن مصادر الزوار الأخرى، هذه المصادر مهمة للغاية لإعطاء جوجل فكرة عن أداء موقعك من اليوم الأول لك في نشر المحتوى.

إعطاء خوارزمية جوجل فكرة عن أداء موقعك سيساعد الخوارزمية على تحديد الترتيب المناسب لمحتواك، بناءا على معطيات وعوامل متعددة مثل سرعة الموقع معدل الارتداد، فترة بقاء الزائر وتنقله داخل موقعك.

محركات البحث

محركات البحث هي أهم شيء يجب التركيز عليه لكل أصحاب المواقع، فما بالك بأصحاب مشاريع التسويق بالعمولة، هذه الأهمية تنبع بسبب أن محركات البحث هي الوسيلة الشبه وحيدة، أو الوسيلة الأكثر فاعلية في أتمتة ربحك للمال على الإنترنت.

ما أقصده بالأتمتة هو ربحك للمال ونجاحك بتسويق المنتجات بشكل اوتوماتيكي في وقت لاحق من عمر مشروعك، من البديهي أن وصول المشروع لهذه المرحلة هو دليل قاطع على نجاحه، ولكن الوصول لهذه المرحلة يتطلب بعض الوقت والعمل والجهد خصوصا في البداية.

لذلك أنصحك بتعلم أساسيات تحسين محركات البحث، وأريد أن اخبرك بفكرة مهمة يجب عليك معرفتها حتى لا تشعر بالإحباط في حالة عدم نجاحك في تصدر كلمة مفتاحية ذات منافسة قوية.

وهي أن الموقع القوي والذي يمتلك اوثورتي مرتفع لديه فرصة أكبر في تصدر كلمات مفتاحية ذات منافسة أقوى، ومن النادر أن تجد موقع جديد متصدرا لكلمة مفتاحية قوية المنافسة إلا في حالة واحدة وهي وجود الروابط الخلفية، وفي نفس الوقت الموقع القوي لديه روابط خلفية بأعداد كبيرة.

لذلك هي علاقة طردية بين قوة الموقع والروابط الخلفية، وعلى الرغم من التحديثات المتعددة التي تطلقها جوجل لخوارزمياتها فإن الروابط الخلفية هي أحد أهم العوامل في تصدر نتيجة البحث، وللحصول عليها فقط ركز على إنشاء محتوى متميز وجذاب.

منصات التواصل الاجتماعي

منصات التواصل الاجتماعي تشكل وسيلة جيدة للتواصل مع العملاء والزوار بشكل مباشر وتوفر لك إمكانية التفاعل معهم ومع استسفساراتهم بطريقة سهلة وبسيطة.

وفي مشروع التسويق بالعمولة يجب أن تقدم نفسك كخبير في النيتش الذي تعمل فيه، من خلال التفاعل مع استفسارات زوارك بشكل مباشر.

وخلافا لذلك فإنه من المفيد لك ولمشروعك وعلى المدى الطويل أن تبني وتنمي موطئ قدمك في النيتش الذي تعمل فيه، ووسائل التواصل الاجتماعي هي وسيلة مناسبة لذلك.

وبالإضافة لكل هذا فإن وسائل التواصل تشكل مصدر زوار لموقعك حتى وإن كان جديدا، من خلال الزوار القادمين لموقعك فإن جوجل يستطيع قياس أداء الموقع بصورة أسرع مما ينعكس على سرعة تصدر لنتائج البحث.

فما قولك عندما تتمكن من تطوير وتنمية صفحاتك الخاصة بمشروعك على هذه المنصات، ففي النهاية سوف تشكل مصدر زوار يضاهي محركات البحث، وهذا يعطينا فكرة عن أهميتها على المدى الطويل.

قد يكون من الحكمة في البداية التركيز على العمل من خلال منصة واحدة من منصات التواصل الاجتماعي تفاديا لحدوث تشتت في جهودك.

اليوتيوب

وعلى غرار منصات التواصل الاجتماعي الأخرى فإن اليوتيوب هو أحدها، ولكنني وضعته في فقرة خاصة بسبب أهميته المطلقة لأي مشروع تسويق بالعمولة وخصوصا إن كان موقعا إلكترونيا.

تخيل عزيزي القارئ تمكنك من إنشاء قناة تقدم محتوى مرئي جيد للمشاهدين، وتمكنت من جعل هذه القناة تحصل على مشاهدات جيدة لكل فيديو تنشره.

هذا سيمكنك من إمكانية التسويق للمنتجات من خلال مقاطعك، وبالإضافة إلى ذلك والأهم هو أنك ستحصل على مصدر زوار قد يكون الأفضل بعد محركات البحث لدعم موقعك بالزيارات اللازمة لتحويلهم إلى مشترين وبالتالي حصولك على عمولات، أو على أقل تقدير حصولك على عناوينهم البريدية وبالتالي إمكانية الربح من خلالهم في المستقبل وبطريقة مباشرة.

وبغض النظر أن اليوتيوب يشكل وسيلة أخرى جيدة للتسويق المرئي، إلا أنه من مصادر الزوار التي يمكن تحويلها إلى مصدر دائم من خلال إنتاج محتوى مرئي جيد يحصل على مشاهدات بشكل مستمر.

المدونات 

المدونات هي الأخرى تشكل طريقة جيدة للحصول على الزوار بشكل مبدئي وبسيط ولعلها احد افضل الطرق للحصول على الزوار للمواقع الجديدة التي لم تفرض نفسها في نتائج البحث بعد.

وبالإضافة إلى ذلك فإن التعليق على المدونات الأخرى التي تعمل بنيتش قريب من النيتش الذي تعمل به من شأنه أن يطور علاقاتك مع أصحاب هذه المدونات، وبالتالي زيادة في فرصتك على الحصول على روابط خلفية منهم.

الروابط الخلفية هي مهمة بشكل أو بآخر لمشروعك في التسويق بالعمولة، وبالإضافة إلى أن المحتوى الجيد هو شيء مهم للحصول عليها، إلا أن إنشاء العلاقات هو شيء مهم كذلك.

ولكن تذكر أن التعليق على المدونات الأخرى لا يجب أن يكون بطريقة عشوائية أو بلصق رابط مدونتك في قسم التعليقات، ولكن بدلا من ذلك قم بتقديم تعليق هادف أو نقد بناء ثم أطلب من صاحب المدونة زيارة موقعك للاطلاع على المحتوى، أصحاب المدونات يحبون هذا النوع من التعليقات.

الطريقة العشوائية بلصق الرابط بشكل مباشر في المدونة لن يكون مفيدا لك، هذا إن سمح صاحب المدونة بإظهار تعلقيك في صفحة الموضوع، لذلك اهتم بكاتبة تعليقات جيدة.

المنتديات

المنتديات هي كذلك مصدر اخر للحصول على الزوار والروابط الخلفية وتطوير علاقاتك بزوارك، صحيح أن هناك بعض المنتديات التي لا تسمح بروابط دوفلو، ولكن لا بأس ففي النهاية هي لا تستطيع أن تمنع حصولك على الزيارات.

هناك بعض المنتديات التي تسمح لك بإضافة رابط موقعك الإلكتروني في الملف الشخصي ومن خلال التوقيعات التي تظهر بعد كل مشاركة تقوم بها.

في النهاية من الجيد أن تقوم بإنشاء حساب في أحد المنتديات التي لديها قسم مشابه للنيتش الذي تعمل فيه على الأقل والتفاعل مع المواضيع الأخرى وكتابة مواضيع حصرية لهم من حين لآخر.

مواقع الأسئلة والاجوبة

مواقع الأسئلة والأجوبة وعلى الرغم من قلة حضورها النوعي في المحتوى العربي، إلا أنها تشكل وسيلة جيدة للحصول على الزيارات خصوصا إن كنت تعمل في المحتوى الأجنبي.

موقع مثل Quora يتيح لك الإجابة على أسئلة الآخرين، ويمكنك من البحث عن الأسئلة المرتبطة بمجالك والإجابة، وبالإضافة إلى ذلك فإن كتابة إجابة جيدة ومطولة توضح فيها جميع أبعاد المشكلة مع إيضاح الحل، من شأنه أن يجعل إجابتك ثابتة في قسم الإجابات، وبالتالي حصولك على ظهور أكبر لكل الأشخاص الذين لديهم نفس التساؤل.

عندما تنتهي من كتابة إجابتك تذكر فقط أن تقوم بإرفاق رابط لمدونتك واطلب من صاحب السؤال أن يزورها ليجد الحل، أو فقط للاطلاع، ففهي النهاية مدونتك تعمل ضمن نفس النطاق الخاص بسؤاله.

وبالتالي فأنت تحصل على زوار مستهدفين للغاية من هذه المواقع وبالتالي فرصة أكبر للربح من التسويق بالعمولة، لذلك احرص على كتابة إجابة جيدة تجيب عن جميع تساؤلات الزوار، حتى تتمكن من جعل إجابتك مثبتة كأفضل إجابة في قسم الإجابات.

احرص أيضا على إعطاء الأولوية للأسئلة الحديثة وقم بالتركيز بالإجابة عليها، اترك الأسئلة القديمة لوقت لاحق.

موقع اخر مشابه هو موقع Reddit وقد يكون أقرب إلى منتدى ضخم يضم فيه جميع المواضيع والنيتشات التي يمكنك تخيلها، ومن المؤكد أنك تستطيع إيجاد أسئلة يمكنك الإجابة عنها، أو ببساطة يمكنك الانخراط في نقاشات مع الأعضاء الاخرين المهتمين بموضوع ما يقع ضمن نطاق النيتش الذي تعمل فيه.

شركات التسويق بالعمولة

هناك العديد من برامح التسويق بالعمولة التي تبحث دائما عن مسوقين للحصول على زيادة في المبيعات من دون أي تكاليف إضافية، وسنذكر اهم هذه الشركات:

كليك بانك (Clickbank)

افضل شركات التسويق بالعمولة
موقع كليك بانك هو احد الشركات الرائدة في مجال التسويق بالعمولة حيث انها تعتمد بشكل كلي علي المسوقين لبيع المنتجات المعروضة في الموقع، يضم هذا الموقع اكثر من 12.000 منتج رقمي وفي جميع التخصصات ( النيتشات ) وتتراوح نسبة العمولة من 5% الى 90%.

كليك بانك من المواقع الموثوقة التي تضمن حق المسوقين وتدفع لهم طالما التزموا بشروط تسويق المنتجات، كل منتج له شروط خاصة، تفاوت الشروط هو بسبب ان المنتجات ليست مِلكأ لكليك بانك انما هي منتجات لأشخاص ويريدون استخدام هذه الشبكة من اجل الشبكة الواسعة من المسوقين الذين يعملون مع كليك بانك.

الجدير بالذكر ان موقع كليك بانك والموقع التالي الذي سأذكره قد يحويان بعض المنتجات التي تصنف ك سبام أنصحك بتجنبها لكي لاتخسر سمعة موقع.

ولكن هذا لا يمنع وجود منتجات تقدم قيمة مضافة للمشتري، حيث ان الكثير من المنتجات في جميع التخصصات ( النيتشات ) لديها نسبة منخفضة من الاسترجاع. كليك بانك لديه سياسة استرجاع تعد في صف المشتري، وللمشتري الحق في استرجاع قيمة المنتج لمدة 60 يوما بعد الشراء.

لهذا كمسوق يجب عليك تسويق منتج ذو جودة عالية حتى تضمن الربح من موقع كليك، يمكنك الاطلاع على معدل الاسترجاع لكل منتج في Clickbank 

جيفي زو (JVZoo)

افضل شركات التسويق بالعمولة

موقع جيفي زو هو اشهر ثاني موقع بعد كليك بانك ويتطلب بعض الخبرة اذا رغبت بتسويق منتجاته، لأن الباعة في هذا الموقع لهم شروط معينة يجب ان تنطبق على كل مسوق.

قد يتطلب الترويج لمنتج ما وجود 10 مبيعات على الأقل لكي يسمح لك البائع بترويج منتجه. ليست جميع المنتجات تتطلب وجود مبيعات سابقة ولكن يجب عليك مراسلة البائع للحصول على الموافقة.

في هذا الموقع البائع يتحكم بأغلب الأمور وقد يقوم بتأخير عمولتك لمدة من الوقت بما أنك مسوق جديد تتعامل معه لأول مرة.

ولكن عندما يعتاد الباعة على المسوق ويرون انه يقوم بجلب مبيعات لهم تبنى الثقة بينهم ويقوم البائع بتسليم العمولة فورا، السبب في ذلك هو حماية انفسهم من الاحتيال.

لأن بعض الأشخاص قد يرغب بالحصول على منتج ما فيقومون بطلب تسويق المنتج من البائع، وما ان يحصلوا على الرابط الخاص بهم يقومون بشراء المنتج من نفس الرابط الخاص بهم،

فتحسب له عمولة عند البائع على هذه المبيعة وما ان يقوم البائع بتسليمه العمولة يقوم هوا باسترجاع المبلغ فيكون قد كسب المنتج وكسب عمولة ترويجه لمرة واحدة.

لهذا الباعة في جيفي زو يطلبون خبرة بعدد مبيعات معين أو ا يقومون بتأخير تسليم العمولة حتى تنتهي الفترة التي يسمح فيها الموقع بالاسترجاع ومدتها هي 30 يوما.

التخصصات (النيتشات) في موقع جيفي زو عديدة ولعل الأغلبية الساحقة منها مختصة في مجال التسويق الالكتروني، اغلب المنتجات تحوي منتجات أخرى داخلها (UpSells)

في موقع كليك بانك حتى تستلم عمولاتك يجب ان تكون قد بعت 5 مبيعات على الأقل.

كل موقع له طريقته في ضمان حقوق البائعين والمسوقين أيضا وكلاهما موقعين جديرين بالثقة، ومختصان فقط بالمنتجات الرقمية.

شريك امازون (Amazon Associate)

افضل شركات التسويق بالعمولة

برنامج التسويق بالعمولة من امازون هو اشهر البرامج في عالمنا العربي وهو بطبيعة الحال مختص بالمنتجات الملموسة ماعدا الكتب الرقمية.

تبدأ نسبة العمولة في امازون افلييت من 1% وتصل حتى 35% على بعض المنتجات، بشكل عام العمولات ترتفع كلما قمت ببيع المزيد من المنتجات. 

وهو من البرامج التي تشترط وجود موقع الكتروني خاص بالمسوق، وعندما يقدم المسوق طلبا بالإتحاق بهذا البرنامج تقوم امازون بتحليل موقع المسوق حتى يتم التأكد من موافاته لشروط الانضمام، وقد تستغرق عملية الموافقة من يومين الى اسبوع او حتى اكثر، كل طلب تتم معاملته على حدا.

الطريقة الأنسب للنجاح في بيع منتجات امازون هي التخصص وعمل مراجعات للمنتجات في هذا التخصص وتطبيق السيو على المدونة. 

حيث ان الزوار من مواقع التواصل الاجتماعي يصعب تحويلهم الى مشترين، انما الاسهل هو الاعتماد على كلمات البحث الربحية
(سأقوم بعمل موضوع خاص بالكلمات الربحية) والمنافسة عليها وكلما كان التخصص اضيق كلما كانت الأرباح اكثر والمنافسة اسهل.


سوق. كوم

افضل شركات التسويق بالعمولة

موقع سوق. كوم هو احد المواقع التابعة لأمازون وهو ممثل امازون الرسمي في العالم العربي بعد استحواذ امازون عليه بقيمة بلغت 650 مليون دولار.

(Share A Sale)

افضل شركات التسويق بالعمولة

موقع Share A sale هو موقع معروف وهو يدمج جميع طرق التسويق بالعمولة حيث انه يحتوي على منتجات ملموسة ومنتجات رقمية وكذلك يحتوي على عروض ال CPA، ويعد هذا الوقع الرابع في العالم من حيث الشهرة والاقبال عليه.

هذا الموقع يشترط وجود موقع الكتروني لقبول طلب تسجيلك كمسوق، حيث ان الموقع لا يريد المبتدئين ويحتاج اكثر الى المحترفين في التسويق، لما في الموقع من منتجات عالية الجودة واحترافية.

المنتجات في هذا تستهدف السوق الغربي ولا يوجد لديهم اهتمام بالسوق العربي حتى الان على الأقل.

ختاما أتمنى ان يكون هذا الموضوع هو حافز لك لكي تستمر بالعمل حتى تصل الى النجاح، وأتمنى منك الا تبخل علي بمشاركة الموضوع مع اصدقائك حتى تعم الفائدة للجميع...

قد يهمك:
هل أعجبط الموضوع

تعليقات